غراس تشارك في خطة الاستجابة الطارئة لأهالي مضايا والزبداني المهجّرين إلى الشمال السوري

19 Apr
2551

غراس تشارك في خطة الاستجابة الطارئة لأهالي مضايا والزبداني المهجّرين إلى الشمال السوري

شاركت فرق مؤسسة غراس في الاستجابة الطارئة لأهالي مدينتي مضايا والزبداني المهجّرين إلى الشمال السوري، وساهم فريق برنامج الحماية والدعم النفسي في تقديم جلسات الإسعاف النفسي الأولي للأطفال الذين كانوا يعانون جراء الحصار المفروض على المدينتين، كما عملت فرق برنامج الحماية على رصد وتدوين الحالات النفسية المتأزمة في سبيل تقديم الدعم والمعالجة لها في المستقبل القريب.
وتحدث أحد الآباء المهجّرين من مضايا لفرق غراس عن تدهور الحالة النفسية لأطفاله نتيجة الحصار الطويل وتعرض المدينة للقصف المتكرر، ولفت إلى أن هذه الظروف خلفت آثاراً نفسية سيئة على الأطفال، من بينها اضطراب النوم والأحلام المزعجة والفزع من الأصوات المرتفعة.
وتعمل مؤسسة غراس على تقديم خدمات الدعم النفسي والاجتماعي وإدارة الحالة ضمن 10 مراكز صديقة للطفل متوزعة في محافظات حلب وإدلب وحماة والمخيمات الحدودية.